إقامة دبي تدشن مشروع خدمات الهواتف الذكية خلال جيتكس 2010 المري: تسخير التكنولوجيا الحديثة يطور ويحسن الخدمات المقدمة للجمهور

دشنت الإدارة العامة للإقامة و شؤون الأجانب بدبي خلال فعاليات معرض جيتكس 2010 مشروع خدمات الهواتف الذكية (GDRFA Mobile)باللغتين العربية و الإنجليزية . وقال سعادة اللواء محمد المري مدير الإدارة أن الخدمة تم تفعيلها على الأجهزة الذكية حرصاً من إقامة دبي على مواكبة أحدث التقنيات من خلال تقديم خدمات الإدارة عن طريق أنظمة الاتصالات الحديثة . و أضاف أن جمهور المتعاملين مع الإدارة سوف يتمكنون من الاستعلام عن معاملاتهم من خلال أجهزة الهواتف النقالة الذكية الخاصة بهم من أي مكان وفي أي وقت دون جهد أوتكلفة مادية . و أشار المري إلى أن المشروع يهدف إلى الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة من قبل الإدارة لجمهور المتعاملين معها ( مواطنين و مقيمين وزوار ) بما يناسب مع المكانة الدولية المرموقة التي باتت تحتها دولة الإمارات على المستويين الإقليمي والدولي ووفقاً لتوجيهات الحكومة الرشيدة بضرورة التيسير على جموع المتعاملين وإنجاز معاملاتهم بسهولة ويسر. و أوضح أن تقليص زمن إنجاز المعاملات مع زيادة جودتها ضمن أولويات خطط الإدارة التطويرية، لافتاً أن استخدام تقنيات الهواتف الذكية من قبل المتعاملين يوفر عليهم كثيراً من الوقت و الجهد بما يحقق شعار الإدارة " رضا المتعاملين غاية تدرك". ونــوه اللواء المري إلى أن المشروع الذي يمثل طفرة في تسخير التكنولوجيا الحديثة لمصلحة الجمهور سوف يعمل على تطوير و تحسين الخدمات المقدمة من قبل الإدارة و يزيد من رضا المتعاملين الذين أصبحوا يملكون خيارات متنوعة حال رغبتهم في إنجاز معاملاتهم في المقر الرئيسي للإدارة ،أو في أحد مراكزها الخارجية التابعة لها، أو عبر خدمة برق ،أو ضمن سلسلة الخدمات الإلكترونية المتطورة التي وفرتها الإدارة. ومن جانبه قال المقدم خالد ناصر الرزوقي مساعد المدير لشؤون الخدمات الإلكترونية أن القطاع يضم فريقاً من أكفأ الضباط و الموظفين يواصلون العمل ليلاً و نهاراً في تطوير الخدمات الإلكترونية التي تملكها الإدارة من ناحية و ابتكار خدمات جديدة متنوعة بهدف مواكبة التطورات التكنولوجيا لخدمة الجمهور تحت ضوابط أمنية مشددة. و أضاف أن إقامة دبي و ضعت خطة تضمن الاستفادة القصوى من الهواتف الذكية التي أصبحت في متناول الجميع ليس فقط بهدف التيسير على المتعاملين ولكن في الوقت ذاته لضمان توصيل خدمات إقامة دبي ورسائلها التوعوية إلى أكبر شريحة من جموع المتعاملين بطريقة آمنة و بسعة كبيرة بما يتوافق مع إستراتيجية الإدارة بأن راحة العمل في أولويات اهتمامنا. وأشار المقدم خالد ناصر إلى أن مشروع خدمات الهواتف الذكية سوف يقدم العديد من الخدمات للجمهور منها الاستعلام عن صلاحية أذونات الدخول ، و صلاحية الإقامة ، ووضعية معاملة الإقامة ، ودليل المعاملات. وفي سياق متصل قال الملازم أول خالد بن مدية الفلاسي مدير إدارة المشاريع الإلكترونية أن إقامة دبي سوف تقوم بإرسال أخبارها الصحفية إلى الجمهور عبر الهواتف الذكية بهدف توصيل رسائلها الخدمية و التوعوية إلى أكبر شريحة بما يعود بالنفع الكبير على الإدارة والجمهور في آن واحد. وأوضح أن طريقة استخدام الخدمة تتمثل في قيام المتعامل بإدخال الرقم السري الخاص بالمنشأة ومن ثم اختيار اللغة وذلك قبل البدء بالاستفسار،لافتا إلى أن الخدمات المقدمة للمنشآت تتمثل في وضعية المخالفين وعددهم. وأضاف الملازم أول خالد بن مديه أن الاستفسار من خلال الخدمة عن أذونات الدخول يتم من خلال الاستفسار عن التأشيرة (إصدار/ قيد الإنجاز/ عدد أيام المخالفة)،ووضعية الدخول والخروج،و الاستفسار عن طريق رقم الطلب الإلكتروني (e-form)،كما يتم الاستفسار عن الإقامة (إصدار/ قيد الإنجاز/ عدد أيام المخالفة)بالإضافة إلى وضعية الدخول والخروج.
إقامة دبي تدشن مشروع خدمات الهواتف الذكية خلال جيتكس 2010
المري: تسخير التكنولوجيا الحديثة يطور ويحسن الخدمات المقدمة للجمهور
Happy Meter