سيارة أمر المتنقلة تنجز 50 معاملة في أولى جولاتها اللواء المري: المشروع نقلة كبيرة وانجاز متميز في مجال تقديم الخدمات للجمهور

أنجزت سيارة آمر المتنقلة التابعة للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي 50 معاملة لإحدى الشركات في أولى جولاتها يوم الاثنين الماضي،حيث بدأت السيارة انطلاقها لإنجاز المعاملات ، بهدف التيسير على الجمهور والانتقال لإنجاز المعاملات للأفراد والشركات أيا كان مكان تواجدهم داخل ربوع إمارة دبي. أكد سعادة اللواء محمد المري مدير الإدارة أن إقامة دبي رفعت شعار"رضا المتعاملين غاية تدرك" إيمانا منها بتسخير كافة إمكاناتها التقنية المتطورة ،وكوادرها البشرية المدربة، لخدمة أفراد الجمهور وتلبية جميع احتياجاتهم وانجاز معاملاتهم بدقة متناهية وحرفية عالية في زمن قياسي، وفقا للإستراتيجية الحكيمة التي تتبعها الحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والى توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بضرورة التيسير على جموع المتعاملين وتسخير واستغلال كافة الإمكانيات المتاحة للارتقاء بمستوى وجودة الخدمات المقدمة للجمهور. وأشار إلى أن المشروع يعد نقلة كبيرة وإنجاز متميز في مجال تقديم الخدمات للجمهور تسهيلا عليهم وفقا للإستراتيجية الحكيمة للحكومة الرشيدة بضرورة التسهيل على جموع المتعاملين ، بما يتماشى مع المكانة الدولية المرموقة التي باتت تحتلها دولة الإمارات في كافة المحافل الإقليمية والدولية. وقال أن مشروع المكتب المتنقل عبارة عن خدمات توفرها إقامة دبي للمتعامل في مقره والوصول إليه عن طريق السيارة المتنقلة بأحدث التقنيات والمعدات اللازمة لإنهاء إجراءاته ونيل رضاه،عبر تسهيل وتبسيط الخدمات المقدمة له في أي مكان يتواجد فيه المتعامل. وأوضح اللواء المري أن المشروع يهدف إلى استمرارية تواصل الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب مع المتعامل، والوصول إلى أعلى مستويات الخدمة ،وتوفير أفضل سبل الراحة للمتعامل لإنهاء إجراءاته بدلا من ذهابه إلى الإدارة العامة أو أحد مراكزها الخارجية ومروره على عدة أقسام مختلفة لإنجاز معاملته. وأضاف مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي أن مشروع سيارة أمر المتنقلة يهدف إلى الوصول إلى المتعامل في أسرع وقت ممكن من الساعة 8:00 صباحاً حتى 8:00 مساءاً، مما يؤدي إلى إتاحة فرصة في إنهاء عدد أكبر من إجراءات الجمهور. وقال المقدم خالد ناصر الرزوقي مساعد المدير لشؤون الخدمات الإلكترونية أن مشروع سيارة أمر المتنقلة أصبح من الآن في متناول الأفراد والشركات والدوائر الحكومية، حيث يتم طلب السيارة من خلال الاتصال بالرقم المجاني لخدمة أمر 8005111 حيث تصل السيارة إلى مكان الراغب في الخدمة أيا كان موقعه داخل إمارة دبي لإنجاز معاملته. وأضاف الرزوقي أن السيارة المزودة بكافة الإمكانيات التقنية المتطورة تستطيع الوصول إلى أي موقع، حيث يستقبل الموظف المختص المتعامل داخل السيارة في مكتب معد لذلك ليتسلم منه الأوراق المطلوبة لإنجاز المعاملة والتي تم إبلاغه بها عند الاتصال بالخدمة، ومن ثم إصدار المعاملة في الحال، موضحا" أن المشروع يهدف إلى تطوير وتحسين الخدمات الإلكترونية في إقامة دبي،ومواكبة آخر التطورات الإلكترونية في مجال التقنيات والانترنت،وأن رضا الجمهور هو المؤشر الأساسي لأداء الإدارة، مما جعلها تحرص على تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين مع أقسامها المنتشرة في أنحاء دبي. من جانبه قال المقدم يوسف المري مساعد المدير لقطاع أذونات الدخول والإقامة أن سيارة آمر المتنقلة عبارة عن مكتب كامل يضم كافة الخدمات المتطورة للإدارة، وتعمل بحرفية عالية ودقة متناهية ، كما أنها تعد ثورة تكنولوجية في مفهوم تقديم الخدمات للجمهور، لافتا أن سيارة آمر أنجزت في أولى جولاتها 50 معاملة مرة واحدة، حيث تم استدعائها من إحدى الشركات العاملة بإمارة دبي. وأضاف المقدم يوسف المري أن السيارة توجهت على الفور إلى مقر الشركة بعد إبلاغ القائمين فيها بتجهيز الأوراق المطلوبة لكل معاملة ، ومن ثم قام الموظف الموجود بالسيارة باستلام الأوراق وإدخالها بالمكتب المجهز الموجود بداخل السيارة والقيام بنفس الخطوات المتبعة حال تقديم المعاملات في المقر الرئيسي أواحد المراكز الخارجية التابعة للإدارة، موضحا أن المعاملات تضمنت 49 معاملة من فئة تجديد الإقامة ، ومعاملة فئة تأشيرة تثبيت إقامة جديدة. وأوضح الملازم أول خالد بن مديه الفلاسي مدير إدارة المشاريع الإلكترونية أن الخدمات التي يقدمها مشروع سيارة أمر المتنقلة يشمل إنجاز معاملات الإلغاء،و تسديد القيود،و تثبيت وتجديد الإقامة،و إصدار وتمديد التأشيرات،و تجديد بطاقات المنشأة والمندوبين،و إصدار وتجديد بطاقة الإمارات ،موضحا أنه سوف يتم إضافة العديد من الخدمات إلى سيارة امر المتنقلة خلال المرحلة المقبلة.
Happy Meter