«إقامة دبي» تحتفل بالعام الرابع لـ «لجنة حواء»

البيان كرم اللواء محمد المري المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الاجانب في دبي، 174 موظفة في حفل نظمته الإدارة بمناسبة مرور اربع سنوات على إنشاء لجنة حواء، في مقرها بدبي ,وقال المري: إن العنصر النسائي في الإدارة يمثل حجر زاوية ويعد من أهم العوامل التي تساهم في التطوير والارتقاء بمستويات الأداء، مشيراً إلى أن الكوادر النسائية تضطلع بوظائف مهمة ولا تقل أهمية عن وظائف الرجال.   وأضاف: فوجئت حينما توليت إدارة الإقامة قبل نحو خمس سنوات بوجود كثافة عالية للعنصر النسائي في الإدارة، وأستطيع أن أقول مطمئناً أن مستويات أدائهن على أرقى ما يكون, وأشار إلى أن عدد الموظفات في الإدارة يبلغ ألفاً وسبعين موظفة يتولين وظائف مختلفة، وما من شك في أن التنمية والتطوير المنشودين لا يمكن تحقيقهما من غير تحرير طاقات شريكي الوطن، الرجل والمرأة على حد سواء.. وذكر أنه كان لدية ثقة كبيرة في المرأة بأن لها دورا لا يقل عن دور الرجل، وهذا ما دفعه بالاهتمام بالعنصر النسائي، وخاصة أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يدعم المرأة لتصبح فاعلة ومؤثرة في المجتمع.     ترسيخ ثقافة وأعرب المري عن اعتزازه بما وصلت اليه المرأة العاملة في الادارة حتى الآن، حيث ساهمت المرأة في ترسيخ الثقة في قدراتها وإمكاناتها بوصفها فاعلة وقادرة على الإدارة بأعلى المستويات، لافتا إلى أن الادارة حريصة على تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين المعاقين من مختلف الاعاقات وبين اقرانهم من الاشخاص الاصحاء. واهتمت الإدارة بتوظيف وتفعيل ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث وظفت عددا من الكوادر المواطنة من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، وخاصة أن هذه الفئة تتمتع بذكاء فائق ولديها قدرة على العمل بشكل جيد، ولكنها تحتاج الى فرصة ومكان تثبت من خلاله ان لديها قدرات فائقة. الأمهات وكرم المري، 110 من الأمهات اللاتي أنجبن في عام 2011، كما كرم 34 جدة، وأكبر الأمهات سناً في الادارة، و8 موظفات مبدعات و5 من فريق الرماية، 11 أماً من الأمهات اللاتي انجبن توائم، و5 امهات من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، كما كرم زوجة تخدم زوجها المقعد.   وطالب المري في كلمته للعاملات في الجنسية والاقامة بأن يتكاتفن ويبذلن قصارى جهدهن للوصول الى اعلى المناصب من خلال شعورهن بالمسؤولية، مشيرا إلى أن تجربة الادارة في انشاء لجنة حواء تم تعميمها على مستوى الدولة واصبحت تجربة ترغب مختلف المؤسسات الحكومية الاطلاع عليها للاستفادة منها.    العريف زبيدة الجندي المجهول   تعمل زبيدة في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، منذ خمسة عشر عاماً، برتبة عريف، وهي أم لثمانية أبناء وبنات، منهم بنت أصيبت بجلطة في المخ أدت إلى إعاقتها. عاشت في بداية زواجها حياة هانئة، في كنف زوج أنجبت له البنين والبنات، ثم حدث ما لم يكن في حسبانها، إذ خيم الخراب على «العش الهادئ» وكان الانفصال.   وجدت نفسها مضطرة إلى البحث عن مصدر رزق، لتتمكن من إعالة أبنائها، الذين وهبتهم عمرها راضية مرضية لما التحقت بالعمل في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، لم يكن الطريق أمامها مفروشاً بالورود، كان عليها أن تخوض التحدي تلو الآخر.    رفضت الاستسلام لظروف الحياه الصعبة، ولم تتوان عن أداء مهمتها بكل همة ونشاط. بدأت عملها قبل 15 عاماً في إدارة ترحيل الموقوفات، وتم تحويلها منذ خمس سنوات إلى إدارة البحث والتحري وضبط المخالفين، وخضعت لتدريبات عسكرية وذهنية وغيرها، لتأهيلها في هذه المهمة. وباشرت زبيدة عملها في هذه الإدارة في البداية من دون حب، ثم بعد شهرين أصبحت هذه المهنة كل شيء بالنسبة لها. تقول: أحببت عملي الجديد وأصبح هاجسي الأول والأخير هو القبض على المخالفين ومقاومة هذا السرطان الذي يستشري في المجتمع. وتضيف: «ما أحب شخص شيئاً ما إلا وأعطى له كل شيء». وهذا ما حدث معها، فأصبحت تعمل نهاراً وليلاً، ومهنتها عبارة عن التفتيش وضبط المخالفين، حيث تعمل ميدانياً وتسأل العنصر النسائي عن البطاقات وأوضاعهم داخل الدولة والهوية. وتخرج زبيدة في مداهمات، وتعتمد على بنيتها القوية حينما تضطر إلى الالتحام بالمخالفين. وتروي أنه في بعض الأحيان يقوم مخالفون بالهجوم واللجوء إلى العنف في حالات المداهمة، ومن أهم الضبطيات التي ضبطتها في عام 2011 هي ضبط 160 مخالفة من الخدم في يوم واحد. وأوضحت أنها تقوم بمراقبة سرية قبل المداهمة، للتأكد من أن الذين سيتم ضبطهم مخالفين أو غير مخالفين، ومن ثم تحديد أماكن تجمعاتهم ومداهمتهم في حال كانوا مخالفين. وقالت إنها فوجئت بتكريم اللواء محمد المري، المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، أمس، في الحفل الذي أقيم بمناسبة مرور أربع سنوات على إنشاء لجنة حواء، وذلك عن فئة الجندي المجهول. وتتحدث زبيدة وفي عينيها دموع فرحة قائلة: إن كلمات التكريم أثلجت صدري، ويكفي أن اللواء المري وصفني بالجندي المجهول في الإدارة. https://www.albayan.ae/across-the-uae/accidents/2012-01-12-1.1571741
«إقامة دبي» تحتفل بالعام الرابع لـ «لجنة حواء»
Happy Meter