إقامة دبي تشارك في عدد من فرق مبادرة بناة المدينة

GDRFAD
أفادت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بأنها تعمل ضمن عدد من الفرق المشاركة لمبادرة بناة المدينة التابع لأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي لتحسين الخدمات الحكومية المشتركة بنسبة 100%، وذلك تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي للعمل على تحسين الخدمات الحكومية المشتركة من خلال تطبيق منهجية التصميم الإبداعي للخدمات. وشملت قائمة الخدمات التي تعمل الإدارة على تحسينها بالتعاون مع عدة جهات حكومية منها خدمة تصاريح الإقامة التي تهدف إلى تحسين رحلة المتعاملين وتقليل خطوات الحصول على الخدمة المتكاملة لإنجاز طلب تصريح الإقامة، وخدمة تسهيل شؤون ذوي المتوفى وهي واحدة من الخدمات الحكومية الانسانية التي تلبي احتياجات أهل المتوفي منذ لحظة الوفاة وما يأتي من إجراءات دفن أو ترحيل الجثمان خارج الدولة، مما يساهم ذلك إيجابياً على نفوس أهل المتوفي وتقليل العبء عليهم. و تتمثل خدمة بيتنا مثالي بتوفير بيئة منزلية مثالية وسعيدة من خلال تطبيق أفضل معايير الإستدامة والسلامة العامة وجودة الهواء الداخلي. كما تهدف الخدمات الحكومية في المناطق الحرة إلى تحسين إجراءات إصدار الإقامة في المناطق الحرة، مما يعزز من مكانة المناطق الحرة كمناطق جاذبة للإستثمارات الخارجية حيث تمتاز هذه الخدمة بسهولة وسرعة الإجراءات والحصول على إقامة خلال 5 أيام عمل، وتوفر خدمة رحلة المسافر تزويد سيارات تيسلا بالمعدات اللازمة لإنهاء إجراءات السفر واستلام بطاقة الصعودة إلى الطائرة. وتشمل أيضاً الخدمات خدمة الزواج وهي عبارة عن خدمة حكومية مشتركة للمواطنين والمقيمين في إمارة دبي لتسهيل إجراءات الزواج من خلال توفير منصة إلكترونية ذكية توفر كافة المعلومات للمتعامل والتي تبدأ من الفحص الطبي وتنتهي بتحديث بياناته في الهيئة الإتحادية للهوية والجنسية. وأكد سعادة اللواء محمد المري مدير عام إقامة دبي حريصة على تفعيل مبادرة بناة المدينة التي تعد إحدى المبادرات التي تتبناها إمارة دبي لتحسين الخدمات الحكومية المشتركة بهدف تسهيل عمل القطاعات الحكومية وتعزيز دور مكانة إمار ة دبي كواحدة من أهم مدن العالم في الريادة والتميز. مؤكداً أن هذا التعاون المثمر بين مختلف الجهات الحكومية في إمارة دبي ساهم بشكل كبير في إطلاق مفهوم مبتكر للخدمات المقدمة للمتعاملين وترسيخ قيم العمل الجماعي وتذليل الصعاب للإرتقاء بمستوى جودة وكفاءة العمل الحكومي. وأضاف اللواء المري بأن إقامة دبي واحدة من القطاعات الحكومية الحيوية في إمارة دبي التي لها دور بارز في عمل كل ما يتعلق بإجراءات الإقامات والجنسية. مضيفاً أن الإدارة حققت نجاحات ملموسة عاماً تلو الآخر في عمليات التحسين المستمرة والارتقاء بخدماتها في سبيل تعزيز رضا وسعادة المتعاملين وجعلها أولوية لا يمكن التهاون عنها. ومن جانبه قال العقيد عبدالصمد حسين سليمان نائب مساعد المدير لشؤون الريادة والمستقبل بأن إقامة دبي تشارك وبشكل مستمر مع المبادرات التي تطلقها حكومة الإمارات على وجهة العموم وحكومة دبي على وجهة الخصوص، وتعتبر مبادرة "بناة المدينة" من المبادرات الرائدة على مستوى الحكومة والتي تهدف الى تعزيز التعاون المشترك بين الجهات الحكومية وتحسين الخدمات المشتركة فيما بينها كباقات خدمة متكاملة تضمن تحقيق تجربة فريدة من نوعها للمتعاملين وتحقق سعادتهم مما يجسد رؤية القيادة في تقديم خدمات إبتكارية تفوق توقعات المتعاملين. وأفادت النقيب مريم تعيب عبدالله مدير إدارة العمليات الإدارية في إقامة دبي بأن مبادرة بناة المدينة تمر بعدة مراحل مختلفة منها التحضير وجمع المعلومات، توليد الأفكار المثالية بين الفرق المشاركة من كل جهة حكومية ومناقشتها. تصميم رحلة المتعامل ووضع التحديات التي قد تواجه كل خدمة ومن ثم مرحلة التطبيق والمتابعة، حيث يقوم كل فريق عمل من الفرق المشاركة بمتابعة رحلة المتعامل من كل النواحي، وفق منهجية نموذج دبي لتحسين الخدمات الحكومية وتطبيق دليل بناة المدينة. وأشارت النقيب تعيب بأن هذه المبادرات ساهمت في تبسيط إجراءات الخدمات الحكومية وتقليل الخطوات على المتعامل، مما يسعم في تحقيق السعادة له. إضافة إلى تقليل نسبة استخدام الورق وذلك تماشياً مع استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية بأن تكون إمارة دبي خالية من الأوراق بنسبة 100% بحلول 2021. كما ساهمت أيضاً في رفع جودة الخدمة والتأثير الإيجابي على الانتاجية ووقت إنجاز المعاملة. مشيرة إلى أن بعض الخدمات في الوقت السابق كانت تستغرق أكثر من أسبوع حيث باتت الآن تستغرق من يوم إلى 5 أيام عمل.
تاريخ الخبر